موقع وتطبيق بطاقات الواتس آب والشبكات الاجتماعية
آخر تحديث 20/3/2016 4:36
الثلاثاء, 12 نوفمبر 2019
ربيع الأول 14, 1441
عدد الكتب 10060

الحوار مع الغرب: آلياته – آهدافه – دوافعه

الحوار مع الغرب: آلياته – آهدافه – دوافعه
  • الناشر: دار الفكر العربي
  • سنة النشر: 2008
  • عدد صفحات الكتاب: 218
  • اصدار الكتاب: الطبعة الأولى
  • عدد زيارات الكتاب: 3864
  • عدد تحميل الكتاب: 1155
  • عدد القراءة: 906

الحوار مع الغرب: آلياته – أهدافه – دوافعه هو كتاب ضمن سلسلة حوار الحضارات الذي تأسس بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية بشهر إبريل للعام الميلادي ألفان واثنان، ضمن برنامج متعدد المحاور وضع خصيصا لخدمة حوار الحضارات وتقارب الأفكار بين أصحاب الأديان المختلفة، وقد شارك في تأليف هذا الكتاب ثلاثة من الأساتذة المتخصصين في هذا المجال هم- الأستاذة الدكتورة منى أبو الفضل، والأستاذة الدكتورة أميمة عبود، والأستاذ الدكتور سليمان الخطيب.

الحوار مع الغرب: بين يدي الكتاب

بعد دراسة الواقع والبحث والتحري بأولوية ما يستجوبه حوار الحضارات في مرحلته الراهنة، وخصوصا بعد الفجوة الكبيرة الحاصلة بعد أحداث الحادي عشر من سبتمبر للعام الميلادي ألفان وواحد، والتي تركت في نفوس الغرب أثرا يستوجب مضاعفة المجهودات الساعية إلى إيصال الصورة الحقيقية الواضحة عن الإسلام والمسلمين وحضارتهم التي سيرت العالم لقرون عدة، يقدم هذا الكتاب لحوار بناء بين المختلفين.

الحوار مع الغرب: محتوى الكتاب

يحتوي الكتاب على ثلاثة أقسام رئيسة كل قسم من هذه الأقسام قام بتصنيفه وتأليفه مؤلف خاص ثم جمعت هذه الأقسام الثلاثة إلى بعضها البعض فخرج هذا الكتاب بصورة الراقية التي بين أيدينا. القسم الأول تحت عنوان نحو طرح توحيدي لأصول التنظير وقواعده، وقد قدمته الدكتورة منى أبو الفضل، والقسم الثاني من الكتاب تحت عنوان- أسلوب الحوار: الأسباب، الدوافع، الآليات، الأساليب، الأهداف، المقومات، الأنماط، وقد قدمت لهذا القسم بأبحاثه ودراساته المتعددة الدكتورة- أميمة عبود، أما القسم الثالث الأخير من هذا القسم الذي صنفه وألفه الأستاذ الدكتور سليمان الخطيب تحت عنوان- أنماط انتقال الأفكار وآلياتها بين التفاعل والاستلاب، دراسة حالة واقعية تبين العلاقة الحالية بين العالم الغربي والعالم الشرقي الإسلامي.

وقد قدم هذا الكتاب لأسس وقواعد جديدة يمكن الاعتماد عليها في بناء علاقات على أسس جديدة في الحوار بين أبناء العالم الغربي وأبناء العالم الشرقي الإسلامي، وكيف يمكن ان تلتقي هذه الأفكار والمعتقدات المختلفة في نقطة تلاقي مقبولة يمكن الحوار فيما بينها لخدمة الحضارة الإنسانية في ذلك العصر الذي يشهد صراع وتناطح محتدم بين الحضارة الغربية والحضارة الشرقية الإسلامية.

0

0 total

5
4
3
2
1

اترك تعليقا