موقع وتطبيق بطاقات الواتس آب والشبكات الاجتماعية
آخر تحديث 12/9/2019 12:31
الإثنين, 21 أكتوبر 2019
صفر 22, 1441
عدد الكتب 10346

الأندلس التاريخ المصور

الأندلس التاريخ المصور
  • الناشر: الإبداع الفكري
  • سنة النشر: 2005
  • عدد صفحات الكتاب: 520
  • عدد زيارات الكتاب: 359
  • عدد تحميل الكتاب: 154
  • عدد القراءة: 78

الأندلس التاريخ المصور

الأندلس التاريخ المصور بداية لكل قطرة دمع ذرفت على الأندلس الضائعة ، لكل جرح أصاب المسلمين على تراب الأندلس الحزينة، لكل ذكرياتنا و تاريخنا المشرق في الأندلس المجيدة، لكل بارقة أمل تشرق في قلوب المشتاقين لأندلسنا الحبيبة‘ و لكل المتلهفين لإعادة أمجادنا و العاملين على نهضة أمتنا‘ وإلى الأندلس الرائعة حقاً.

يختلف هذا الكتاب عن كتب التاريخ الأخرى بأنه يمزج بين المعرفة و العبرة و المتعة فهو يقدم المعلومة بأسلوب عصري جديد، مُرفِقاً جميع الفصول بالصور إضافة إلى تقديم العبر في نهاية كل فصل سعيا للتذكير و الإصلاح. و لسهولة تقديم الكتاب قُسّم إلى أربعة أبواب كل باب قُسّم إلى فصول:

الباب الأول : الفتح الإسلامي

تحدث الكاتب عن الفتوحات الإسلامية بشكل عام و فتح المغرب بشكل الخاص الذي يعد بوابة فتح الأندلس، فقد تم فتح المغرب العربي على يد عقبة بن نافع الفهري و استغرق فتحه ما يقارب 70 عامل من 23 هجري إلى 89 هجري.

بعد فتح المغرب العربي عُين موسى بن نصير والي أفريقية الذي أخضع البربر لحكم المسلمين و بدأ يفكر بفتح الأندلس فأرسل خلية استطلاعية بقيادة طريف بن مالك الذي قدم تقريرا عمليا بأنه آن الأوان للفتح الكبير.

أرسل موسى بن نصير جيشا بقياد طارق بن زياد و دارت المعركة الحاسمة بين المسلمين و القوط في وادري برباط، و قضى المسلمين على معظم القوى العسكرية للقوط و انتشروا انتشارا واسعا فقد تم فتح الأندلس في ثلاث سنوات ماعدا الصخرة.

بعد وفاة يبدأ عهد جديد في الأندلس عهد الولاة و الذي بدأ فيه نشر الدعوة و توطيد دعائم الإسلام في الإسلام . و لم يكن أقل أهمية من فتحها و استمر عصر الولاة اثنتين و أربعين عاما و توالى على الولاية اثنان و عشرون واليا و اتسم بعد الاستقرار إلى حدٍ ما.

الباب الثاني: الدولة الأموية في الأندلس

بعد سقوط الدولة الأموية و تولي العباسيين الخلافة ، بدأ العباسيين بتتبع الأمويين و قتلهم. و كان عبد الرحمن بن معاوية من المطلوبين الذي فرّ إلى المغرب ثم إلى أفريقية فالأندلس و دخل قرطبة بعد معركة المصارة لذلك سمي عبد الرحمن الداخل.

و من هنا بدأت الدولة الأموية في الأندلس و بعد وفاة عبد الرحمن الداخل بدأ عهد الأمراء الأمويين و منهم هشام بن عبد الرحمن، الحكم بن هشام، عبد الرحمن بن الحكم، محمد بن الرحمن، عبد الله بن محمد بن عبد الرحمن.

الباب الثالث : دويلات الطوائف 

بعد عهد الأمويين يأتي عهد دويلات الطوائف و فيه تشتت الأندلس إلى دويلات و طوائف ليأتي بعده عهد المرابطين الذي وحد الأندلس بعد فرقته. لينتهي بعدها عهدهم ويأتي عهد الموحدين و أمرائهم و تداخله مع تاريخ الأندلس حيث كان أمراء المغرب هم من يحكم الأندلس بعد عهد الطوائف.

الباب الرابع (نهاية الأندلس)

ذكر الكاتب في هذا الباب النهاية المؤلمة لتلك الدولة التي جعل منها المسلمون حاضرة العالم و لؤلؤة الغرب. و تحدث الكاتب عن الخيانات و الأسباب التي أدت إلى هذه النتيجة مع نهاية المسلمين فيها و ما لحقهم من العار و المهانة و الظلم بعد تغلب أعدائهم عليهم.

المصدر: المكتبة الوقفية

0

0 الإجمالي

5
4
3
2
1

اترك تعليقا