موقع وتطبيق بطاقات الواتس آب والشبكات الاجتماعية
آخر تحديث 2/11/2015 4:18
الإثنين, 20 نوفمبر 2017
ربيع الأول 1, 1439
عدد الكتب 9211

ابن تيمية وجهوده في التفسير

ابن تيمية وجهوده في التفسير

ابن تيمية وجهوده في التفسير
  • ابن تيمية وجهوده في التفسير
  • يعرض المؤلف في مقدمة هذا الكتاب لظروف عصر شيخ الاسلام ابن تيمية ثم يأتي الباب الأول لحياته وثقافته واسهامه في مختلف العلوم، فالباب الثاني لآراءه في بعض القضايا التفسيرية مثل الناسخ والمنسوخ، المحكم والمتشابه، ثم آراؤه في الفرق والمذاهب الإسلامية، ثم تأتي الخاتمة.
  • الناشر: المكتب الإسلامي
  • سنة النشر: 1405هـ- 1984م
  • عدد صفحات الكتاب: 200
  • اصدار الكتاب: الطبعة الأولى
  • عدد الزيارات للكتاب: 12510
  • عدد تحميل الكتاب: 2808
  • عدد القراءة: 0

ابن تيمية وجهوده في التفسير

يعرض المؤلف في مقدمة هذا الكتاب لظروف عصر شيخ الاسلام ابن تيمية ثم  يأتي الباب الأول لحياته وثقافته وإسهامه في مختلف العلوم، فالباب الثاني لآرائه في بعض القضايا التفسيرية مثل الناسخ والمنسوخ، المحكم والمتشابه، ثم آرائه في الفرق والمذاهب الإسلامية، ثم تأتي الخاتمة.

حيث عنى البحث بذكر نبذة مختصرة عن عصر ابن تيمية ونشأته الدينية والعلمية، والعمل الإصلاحي المضني الذي قام به هذا المصلح والمجدد في إحياء السنن المندثرة في عصره، وأسباب الحروب الصليبية، وأثر جهاد ابن تيمية وآرائه الفقهية في جهاد الصليبيين، ثم يطوف بنا الباحث لذكر ثقافة ابن تيمية الواسعة وآرائه السديدة في أصول الفقه، ابن تيمية المحدث وآرائه في أصول الحديث وعلومه، ابن تيمية الفقيه واختيارات ابن تيمية الفقهية ورأي ابن تيمية في التقليد وذم المقلدين، ودعوته إلى ضرورة الاجتهاد الفقهي، اختيارات ابن تيمية ومناظراته في علم الكلام  ورأئه في الفلاسفة، ونقده لما يسمى بالفلسفة الإسلامية وموقفه الصلب في الرد على الفلاسفة والمتكلمين، ونصرته لمذاهب أهل السنة وإحياء أثار السلف الصالح.

ثم يعرض الباحث بعد ذلك إلى منهج وآراء ابن تميمة في التفسير وعلوم القرآن، منهجه في التفسير بشكل عام، رأيه في المحكم والمتشابه من نصوص القرآن الكريم، رأيه في الحقيقة والمجاز، رده على أصحاب الفرق الإسلامية في ثنايا تفسيره للقرآن الكريم، وطريقته وأسلوبه الفريد في سرد الخلاف والترجيح بين الأقوال والجمع، رأيه في الإسرائيليات وحكم تفسير آيات القرآن الكريم بضعيف الحديث النبوي وموضوعه، وحكم رواية الإسرائيليات، وحكم الاحتجاج بها عند الخلاف، نظرته للتفاسير الواردة عن أصحاب الفرق الإسلامية، نظرته لتفاسير الاعتزاليين، ومناقشته تحديدا لتفسير الكشاف للزمخشري الاعتزالي، نظرته لتفسير ابن عطية، وأهم نقاط النقد لتفسير ابن عطية، رأيه في تفسير المتصوفه، وفصله الواضح بين غلاة المتصوفه وشواذهم، ومن هم على طريقة السلف الصالح في فهم النصوص الشرعية.

ثم يختم الباحث بذكر طيب الأثر وعظيم الفضل لابن تيمية في التراث التفسيري ومكانة ابن تيمية كحامل لواء علماء أهل السنة والجماعة في عصره، وصاحب مدرسة متفرده في التفسير سار عليها تلامذته، بل وكثير من أقرانه.

ابن تيمية وجهوده في التفسير

يعرض المؤلف في مقدمة هذا الكتاب لظروف عصر شيخ الاسلام ابن تيمية ثم يأتي الباب الأول لحياته وثقافته واسهامه في مختلف العلوم، فالباب الثاني لآراءه في بعض القضايا التفسيرية مثل الناسخ والمنسوخ، المحكم والمتشابه، ثم آراؤه في الفرق والمذاهب الإسلامية، ثم تأتي الخاتمة.

تقييم الزوار كن أول المقيميين

يعرض المؤلف في مقدمة هذا الكتاب لظروف عصر شيخ الاسلام ابن تيمية ثم يأتي الباب الأول لحياته وثقافته واسهامه في مختلف العلوم، فالباب الثاني لآراءه في بعض القضايا التفسيرية مثل الناسخ والمنسوخ، المحكم والمتشابه، ثم آراؤه في الفرق والمذاهب الإسلامية، ثم تأتي الخاتمة.

اترك تعليقا