تطبيق البطاقات الدعوية هو أحد تطبيقات لجنة الدعوة الإلكترونية إحدى لجان جمعية النجاة الخيرية.
الرئيسية » عربي » التعقبات المفيدة على كتاب كلمات القرآن تفسير وبيان لمخلوف

التعقبات المفيدة على كتاب كلمات القرآن تفسير وبيان لمخلوف

التعقبات المفيدة على كتاب كلمات القرآن تفسير وبيان لمخلوف

اصدار الكتاب: الطبعة الاولى

عدد صفحات الكتاب: 11

الناشر: دار الصميعي

سنة النشر: 2012

نبذة عن الكتاب: التعقبات المفيدة على كتاب كلمات القرآن تفسير وبيان لمخلوف. لما كان الشيخ العلامة - حسنين محمد مخلوف، مفتي الديار المصرية - أحد أساطين التفسير وعلومه في العصر الحديث، ولما كان كتابه - كلمات القرآن تفسير وبيان- أحد أهم كتب التفسير بالرأي في القرن الرابع عشر من هجرة النبي المصطفى صلى الله عليه وسلم، فقد كام لزامًا على أهل العلم تتبع هذا التفسير وتنقيحه من بعض ما يصيب العمل البشري - طبْعًا، فالنقصان طبيعة بشرية جرت على كل ولد آدم وأعمالهم. لذا فقد انبرى لهذه المهمة ولهذا العمل النافع الدكتور - محمد بن عبد الرحمن الخميس، الذي تناول هذا التفسير المشهور وتتبع قضاياه العقدية، منزلًا هذه القضايا على قواعد السلف الصالح وأقوالهم في باب الأسماء والصفات، وبيان قبول الأخبار الحديثية، وقبول خبر الواحد الثقة، وما إلى ذلك من أمور علوم التفسير المشكلة، والواردة في تفسير الدكتور مخلوف - رحمه الله وغفر لنا وله.

عدد الزيارات للكتاب: 8373

مرات تحميل الكتاب: 2236

التعقبات المفيدة على كتاب كلمات القرآن تفسير وبيان لمخلوف

التعقبات المفيدة على كتاب كلمات القرآن تفسير وبيان لمخلوف

لما كان الشيخ العلامة – حسنين محمد مخلوف، مفتي الديار المصرية – أحد أساطين التفسير وعلومه في العصر الحديث، ولما كان كتابه – كلمات القرآن تفسير وبيان- أحد أهم كتب التفسير بالرأي في القرن الرابع عشر من هجرة النبي المصطفى صلى الله عليه وسلم، فقد كام لزامًا على أهل العلم تتبع هذا التفسير وتنقيحه من بعض ما يصيب العمل البشري – طبْعًا، فالنقصان طبيعة بشرية جرت على كل ولد آدم وأعمالهم. لذا فقد انبرى لهذه المهمة ولهذا العمل النافع الدكتور – محمد بن عبد الرحمن الخميس، الذي تناول هذا التفسير المشهور وتتبع قضاياه العقدية، منزلًا هذه القضايا على قواعد السلف الصالح وأقوالهم في باب الأسماء والصفات، وبيان قبول الأخبار الحديثية، وقبول خبر الواحد الثقة، وما إلى ذلك من أمور علوم التفسير المشكلة، والواردة في تفسير الدكتور مخلوف – رحمه الله وغفر لنا وله.

فقد جرى الأستاذ الدكتور – حسنين محمد مخلوف في كتابه (كلمات القرآن تفسير وبيان) على طريقة أهل الكلام من تأويل بعض الآيات المتعلقة بالصفات وعدم إجرائها على ظاهرها وإمرارها كما جاءت كما ورد عن السلف الصالح، متبعًا في ذلك مدرسة علماء الأزهر الشريف – الذي يعد هو أحد علاماتها وحامل لواءها في القرن الرابع عشر الهجري، وهي ما تعرف بمدرسة الخلف – الآخذين بمنهج الأشاعرة والماتريدية في إثبات الأسماء والصفات. ولنضرب مثلًا على قولنا هذا وهو تفسير  قوله تعالى (الرحمن على العرش استوى) قال الشيخ مخلوف: (استوى على المعنى اللائق به سبحانه) فإنه إن كان يريد بكلامه هذا تفويض كيفية الاستواء فهذا حق لأن الكيفية على الوجه اللائق به سبحانه ولا يعلم ذلك إلا الله كما قال الإمام مالك : (والكيف مجهول) وأما إن كان يريد بذلك أن معنى الاستواء نفسه مجهول فهذا فرار من إثبات صفة العلو والاستواء على العرش، لأن السلف ذكروا أن الاستواء معناه: العلو والاستقرار والارتفاع وعبارة المؤلف مبهمة تحتمل كلا المعنيين ولكن السلف لم يجهلوا معنى الاستواء كما قال الإمام مالك : (الاستواء معلوم).

وقد تتبع المؤلف الشيخ مخلوف في عدد من المسائل المشابهة حتى يخرج الطالب العلم القارئ لتفسير الشيخ مخلوف – رحمه الله – بعظيم الفائدة دون التعرض لشبهات التأويل والتعطيل التي نهى عنها سلفنا الصالح.

التعقبات المفيدة على كتاب كلمات القرآن تفسير وبيان لمخلوف. لما كان الشيخ العلامة - حسنين محمد مخلوف، مفتي الديار المصرية - أحد أساطين التفسير وعلومه في العصر الحديث، ولما كان كتابه - كلمات القرآن تفسير وبيان- أحد أهم كتب التفسير بالرأي في القرن الرابع عشر من هجرة النبي المصطفى صلى الله عليه وسلم، فقد كام لزامًا على أهل العلم تتبع هذا التفسير وتنقيحه من بعض ما يصيب العمل البشري - طبْعًا، فالنقصان طبيعة بشرية جرت على كل ولد آدم وأعمالهم. لذا فقد انبرى لهذه المهمة ولهذا العمل النافع الدكتور - محمد بن عبد الرحمن الخميس، الذي تناول هذا التفسير المشهور وتتبع قضاياه العقدية، منزلًا هذه القضايا على قواعد السلف الصالح وأقوالهم في باب الأسماء والصفات، وبيان قبول الأخبار الحديثية، وقبول خبر الواحد الثقة، وما إلى ذلك من أمور علوم التفسير المشكلة، والواردة في تفسير الدكتور مخلوف - رحمه الله وغفر لنا وله.

Review Overview

User Rating: 2.5 ( 1 votes)
50

اترك تعليق

البريد الالكتروني لا ينشر. حقول مطلوبة *

*