APP
الرئيسية » عربي » المنهجية في إعراب القرآن الكريم

المنهجية في إعراب القرآن الكريم

المنهجية في إعراب القرآن الكريم

نبذة عن الكتاب: المنهجية في إعراب القرآن الكريم : فصَّل البحث في المفاهيم الاصطلاحية للإعراب, ثم في معالم المسيرة التاريخية لعمليات التحليل بثرائها وسعة أفقها, وقد تأكد لنا أنه لا بد من منهج علمي نعتمده في التحليل الإعرابي للمفردات, والجمل, وأشباه الجمل, وتحليل معاني الأدوات, والتحليل الصرفي. ثم فصَّل البحث في أساليب التحليل ومعادلاته, وتحدث عن تاريخ الإعراب التحليلي ومصنفات الإعراب ومناهجها, كما تحدث عن المصطلحات الإجرائية, وأسباب التزام المفردات والأساليب التي اشتهرت عن البصريين, لانها الأشيع والأكثر استخداماً في المصادر التراثية.

عدد الزيارات للكتاب: 4507

مرات تحميل الكتاب: 1361

المنهجية في إعراب القرآن الكريم

المنهجية في إعراب القرآن الكريم : فصَّل البحث في المفاهيم الاصطلاحية للإعراب, ثم في معالم المسيرة التاريخية لعمليات التحليل بثرائها وسعة أفقها, وقد تأكد لنا أنه لا بد من منهج علمي نعتمده في التحليل الإعرابي للمفردات, والجمل, وأشباه الجمل, وتحليل معاني الأدوات, والتحليل الصرفي. ثم فصَّل البحث في أساليب التحليل ومعادلاته, وتحدث عن تاريخ الإعراب التحليلي ومصنفات الإعراب ومناهجها, كما تحدث عن المصطلحات الإجرائية, وأسباب التزام المفردات والأساليب التي اشتهرت عن البصريين, لانها الأشيع والأكثر استخداماً في المصادر التراثية.

والبحث رسم توضيحي مكثف لما يحسن تناوله والمسير معه في التحليل النحوي للنص القرآني الكريم لإدراك توارد العلاقات, والوظائف, والمعاني النحوية, وما يتولد عن ذلك من تأثر وتأثير بين عناصر التركيب.

المنهجية في إعراب القرآن الكريم : فصَّل البحث في المفاهيم الاصطلاحية للإعراب, ثم في معالم المسيرة التاريخية لعمليات التحليل بثرائها وسعة أفقها, وقد تأكد لنا أنه لا بد من منهج علمي نعتمده في التحليل الإعرابي للمفردات, والجمل, وأشباه الجمل, وتحليل معاني الأدوات, والتحليل الصرفي. ثم فصَّل البحث في أساليب التحليل ومعادلاته, وتحدث عن تاريخ الإعراب التحليلي ومصنفات الإعراب ومناهجها, كما تحدث عن المصطلحات الإجرائية, وأسباب التزام المفردات والأساليب التي اشتهرت عن البصريين, لانها الأشيع والأكثر استخداماً في المصادر التراثية.

Review Overview

User Rating: 4.4 ( 1 votes)
88

اترك تعليق

البريد الالكتروني لا ينشر. حقول مطلوبة *

*