موقع وتطبيق بطاقات الواتس آب والشبكات الاجتماعية
آخر تحديث 29/10/2015 10:30
الأربعاء, 18 أكتوبر 2017
محرم 27, 1439
عدد الكتب 9186

المبادئ الاساسية لفهم القرآن الكريم

المبادئ الاساسية لفهم القرآن الكريم

المبادئ الاساسية لفهم القرآن الكريم
  • المبادئ الاساسية لفهم القرآن الكريم
  • المبادئ الاساسية لفهم القرآن الكريم : كتابٌ يُوضِّح بأن القرآن الكريم ليس كتاب جزئيات؛ بل هو كتاب المبادئ والقواعد الكلية، ومهمته الحقيقية أن يعرِض الأسس الفكرية والخلفية للنظام الإسلامي بوضوح، ثم يثبتها تثبيتًا قويًّا بكلا الطريقتين: التدليل العقلي، والتحريض العاطفي. أما ما يتعلق بالصورة العملية للحياة الإسلامية، فإنه لا يُرشد الإنسان إليها بوضع قوانين وأنظمة تفصيلية عن كل ناحية من نواحي الحياة؛ بل إنه حدَّد الحدود الأساسية لكل شعبة من شعب الحياة، ونصب معالم جليّة في بعض النواحي تُشير إلى خطوط عريضة يجب أن تؤسس عليها هذه النواحي وفق مرضاة الله تعالى.
  • عدد الزيارات للكتاب: 5179
  • مرات تحميل الكتاب: 1624

المبادئ الاساسية لفهم القرآن الكريم : كتابٌ يُوضِّح بأن القرآن الكريم ليس كتاب جزئيات؛ بل هو كتاب المبادئ والقواعد الكلية، ومهمته الحقيقية أن يعرِض الأسس الفكرية والخلفية للنظام الإسلامي بوضوح، ثم يثبتها تثبيتًا قويًّا بكلا الطريقتين: التدليل العقلي، والتحريض العاطفي. أما ما يتعلق بالصورة العملية للحياة الإسلامية، فإنه لا يُرشد الإنسان إليها بوضع قوانين وأنظمة تفصيلية عن كل ناحية من نواحي الحياة؛ بل إنه حدَّد الحدود الأساسية لكل شعبة من شعب الحياة، ونصب معالم جليّة في بعض النواحي تُشير إلى خطوط عريضة يجب أن تؤسس عليها هذه النواحي وفق مرضاة الله تعالى.

المبادئ الاساسية لفهم القرآن الكريم

المبادئ الاساسية لفهم القرآن الكريم : كتابٌ يُوضِّح بأن القرآن الكريم ليس كتاب جزئيات؛ بل هو كتاب المبادئ والقواعد الكلية، ومهمته الحقيقية أن يعرِض الأسس الفكرية والخلفية للنظام الإسلامي بوضوح، ثم يثبتها تثبيتًا قويًّا بكلا الطريقتين: التدليل العقلي، والتحريض العاطفي. أما ما يتعلق بالصورة العملية للحياة الإسلامية، فإنه لا يُرشد الإنسان إليها بوضع قوانين وأنظمة تفصيلية عن كل ناحية من نواحي الحياة؛ بل إنه حدَّد الحدود الأساسية لكل شعبة من شعب الحياة، ونصب معالم جليّة في بعض النواحي تُشير إلى خطوط عريضة يجب أن تؤسس عليها هذه النواحي وفق مرضاة الله تعالى.

تقييم الزوار 4 ( 40 المقيميين)

اترك تعليقا